المرأة أماً وزوجة وأختاً وبنتاً و....

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

المرأة أماً وزوجة وأختاً وبنتاً و....

مُساهمة من طرف ابن النجار في الأربعاء يونيو 01, 2011 10:05 am



سأل يوماً طفلٌ أباه عن المخلوق الذي اسمه المرأة؟

فأجابه والده:

هل نظرت لكل المميزات والمواصفات التي وضعها الله فيها ..

يجب أن تمتلك أكثر من 200 جزء متحرك لتؤدي كل ما هو مطلوب منها

يجب أن تكون قادرة على عمل كل أنواع الطعام ...

قادرة أن تحمل بالأولاد ولعدة مرات ...

تعطي الحب الذي يمكن أن يشفي من كل شيء ابتداء" من ألم الركبة انتهاء" بألم انكسار القلب ...

ويجب أن تفعل كل ذلك فقط بيدين اثنتين ...

اثنتين فقط ...

تعجب الطفل .... وقال ... بيدين اثنتين ...اثنتين فقط ... هذا مستحيل ...

إنها الأقرب لقلب الله ............

إنها تداوي نفسها عند مرضها ...

وقادرة أن تعمل 18 ساعة يوميا"

اقترب الطفل من أمه ولمسها ...

وسأل والده : لكنها ناعمة ورقيقة جدا ...

نعم إنها رقيقة لكنّها " قوية جدا"

إنك لا تستطيع تصور مدى قدرتها على التحمل والثبات ....

سأل الطفل : هل تستطيع أن تفكر ؟ ...

أجابه والده ليس فقط التفكير ...

يمكنها أن تقنع بالحجة والمنطق ...

كما يمكنها أن تحاور وتجادل ...

لمس الطفل خدود أمه واستغرب ...

لماذا خدودها مثقبة ...

أجابه والده أنها ليست الثقوب ...إنها الدموع ...

لقد وضع عليها الكثير من الأعباء والأثقال ...

ولماذا كل هذه الدموع ...سأل الطفل ؟؟؟؟


أجابه والده : الدموع هي طريقتها الوحيدة للتعبير ...

التعبير عن حزنها وأساها ...شكها ...قلقها ...حبها ...وحدتها ...معاناتها فخرها...


هذا الكلام كان له الانطباع البليغ لدى الطفل ...

فقال بأعلى صوته ...

حقا" أن هذا المخلوق الذي تدعوه المرأة مذهل جدا" ...........

المرأة تمتلك قوة يدهش لها الرجال ...

يمكنها أن تتعامل مع المشاكل ...

وتحمل الأعباء الثقيلة ...


تراها تبتسم حتى وإن كانت تصرخ ...

تغني وإن كانت على وشك البكاء ...

تبكي حتى عندما تكون في قمة السعادة ..

وتضحك حتى عندما تخاف ...


تدافع عن كل ما تؤمن به ...

وتقف في مواجهة الظلم ....


لا تقول كلمة لا ...

عندما يكون لديها بصيص أمل بوجود حلّ أفضل ...

حبها غير مشروط


تراها تبكي في انتصار أولادها ...

أو في حزن يصيب أحد من حولها ...

لكنها دائما تجد القوة لتستمر في الحياة ...


تؤمن أن القبلة والعناق يمكن أن تشفي كل قلب منكسر ...........


لكنها دائما" تقع بخطأ واحد ...

أنها لا تعرف قيمة نفسها ...

ولا تعرف كم هي ثمينة ونادرة .............


أرسلوا هذه الكلمات لكل السيدات لتعرف كل منهن كم هي عظيمة...

وأرسلوها لكل الذكور لأنهم يحتاجون أحيانا

أن يتذكروا عظمة المخلوق الذي يسمى "المرأة"

_________________
أخوكم ابن النجار
رَبِّ اجْعَلْنِي مُقِيمَ الصَّلاَةِ وَمِن ذُرِّيَّتِي رَبَّنَا وَتَقَبَّلْ دُعَاء
اللَّهُمَّ إِنِّى أَعُوذُ بِكَ مِنْ زَوَالِ نِعْمَتِكَ وَتَحَوُّلِ عَافِيَتِكَ وَفُجَاءَةِ نِقْمَتِكَ وَجَمِيعِ سَخَطِكَ

لعمرُكَ ماضاقت بلادٌ بأهلها ولكنَّ أحلام الرجال تضيقُ
كلما ازددت علماً، ازدادت مساحة معرفتي بجهلي

إن أبطات غارة الأرحام وابتعدت فاقرب الشيء منا غارة الله

يا غارة الله جدي السير مسرعة في حل عقدتنا يا غارة الله

وللأوطـانِ في دمِ كلِّ حُـرٍّ يدٌ سلفتْ ودَينٌ مستـحقُّ
avatar
ابن النجار
مشرف عام
مشرف عام

عدد المساهمات : 1294
نقاط : 3681
السٌّمعَة : 53
تاريخ التسجيل : 15/12/2008
العمر : 42
الموقع : دبي، الإمارات العربية المتحدة

http://www.hipa.ae

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: المرأة أماً وزوجة وأختاً وبنتاً و....

مُساهمة من طرف bassam1972 في الخميس يونيو 02, 2011 4:23 pm

أصبت يا ابو مصطفى وجزاك الله خير ولكن النساء لسن سواء وخيرهم المرأة الصالحة .....
فعن عبد الله بن عباس ان رسول الله صلى الله عليه وسلم قال لعمر بن الخطاب رضي الله عنه ( من حديث طويل اجتزأت منه هذا النص )
....ثم قال له ألا أخبرك بخير ما يكنز المرء المرأة الصالحة إذا نظر إليها سرته وإذا أمرها أطاعته وإذا غاب عنها حفظته
اخرجه ابو داود في سننه

_________________

.:: منذ تاريخ تأسيس المنتدى 17/10/2008 عدد زوار مواضيعي هو ::.

avatar
bassam1972
** نائب الإدارة **

عدد المساهمات : 1813
نقاط : 4078
السٌّمعَة : 81
تاريخ التسجيل : 17/10/2008
العمر : 45

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى