بوابة النضوج

اذهب الى الأسفل

بوابة النضوج

مُساهمة من طرف رشدي مصطفى الصاري في الجمعة ديسمبر 23, 2011 8:58 am


بوابة النضوج

عقدٌ من الزمن ولّى بعد أن عبرتُ من بوابة ،فصلت بين ريعان الشباب وأفقه النظرية الفطرية أيام الدراسة ،وبين حياة أخرى عملية مارستها من خلال عراكي ومهنتي والمجتمع وشتان ما تفصل تلك البوابة !
فقبل العبور حملتُ بين أطيافي حلماً أودعته كلّ طموحاتي, فكنت أرنو إلى الحياة بنهم وعشق عجيبين ...أريدها بكل تفاصيلها عقيدة ومالاً ...علماً
ومتعة وسلطة, كل ما فيها أحببته بلا منازع.
وهبت الريح تتقاذفني وما لبثت تذرني وسط ركام من الخلق والبشرية .
ومع أنني كنت أجد من أفضي إليه بما في جعبتي اليومية من حقائق ومشاكل وصدمات
فكان يعينني بما يملك لمواجهتها, لكن السنين أفقدتني ما كنت أحتمي برؤيته
وخبرته
وبتُ وحيداً هائماً وسط رياح تعصف من كل صوب ,وها أنا أتساءل وأتحير؟ كيف النضوج وما السبيل إليه ؟
فالهنّاتُ الكثيرة التي أقع بها في كل موقف بل في كل لحظة أحياها
والنهايات التي لم أعد أشارك في بداياتها أصبحت تزيد من قلقي وتلحُّ في سؤالي أن أحثَّ الخطى إلى النضوج؟
فاتجهت إلى السياسة فخبرتها فن للمكر, ونكران للجميل, وتقويض للذات
وإنقاص للحرية مما زاد في اضطرابي وحيرتي فهجرتها---
والتمست طريق الفن علّه يهدئ من روعي ويكون معيناً يضفي على قراراتي رومانسية- ويهيأ لنضوجي – لكنه اختار حيزاً ضئيلاً من ذاتي
واستكان
وعدت إلى المال فألفت الحصول عليه صعباً إن أثرت الضمير وسهلاً
إن تجاهلته مما زاد في إرباكي --- بل من علامات استفهامي؟
ياترى ؟ إذا نلته هل سأجد ما أصبو إليه من نضوج.
وما لبثت أن هجرته وقلت لا حل لمشكلتي إلا الناس ففيهم علتي ودوائي ---
فتراني متنقلاً هنا--- وهناك --- متوسماً في صداقاتي وعلاقاتي ,مدّعياً الاجتماعية ويا ويلي كم آذتني تلك الاجتماعية
فما من جليس حضرته إلا وأبقاني الليل يقظاً مستنفراً أحاول إعادة التوازن لضغطي الدموي.
وما من خل ٍ أنسته إلا وفجعني آخر المطاف بميزة لا تمت إلى الرجولة أو الصداقة أو إلى ذاتي بصلة .
كل جولاتي التي استنفذتها بحثاً عن غايتي لم أدرك لها قرارا ً ولا سبيل
أتراني أم تراني كنت أبحث عن عقل مفكر --- أم صدرٍ واسع رحب
ما عدت أدري ؟ تراجعت بخطواتي وبدأت أحتاط في صداقاتي وسهراتي
وأبقيتها حكراً على من تفتحت عقولهم ورجفت قلوبهم أمام العطاء والإبداع
لكنني مع كل هذا لم أشفي غليلي بما أصبو إليه من نضوج مزعوم ---
أخيراً التمست نور العقائد والأديان --- وعشت قدسيتها
فهدأت روحي----- واستكانت
وفي لحظة صحوت من تخبطي وسط هاجس يدفعني إلى الشعور أو القول
أهناك من يحاول إنقاص نضوجي و يذوب إبداعي ويفقدني هويتي؟
أيا ترى هل أستطيع أن أدرك تلك اليد الخفية وأصل إلى الجسد الذي يحتويها
أم أكون من بقايا ركام الجرف الحاصل بفعل التيار أم أعزي ضعفي إلى تلك
التي يسمونها العولمة ---
وأعلن أمامها استسلامي ما عدت أدري ؟..
.............................؟؟؟؟؟؟؟؟
وبعد أعوام طويلة مرت ...وفجأة؟
ومن تحت الأنقاض وبين الركام، تظهر تلك اليد الخفية
تظهر وقد ألبست كفها بوجه عجيب غريب
بدد كل أحلامي فيما حلمت ورسمت...!
وانتهى كل شيء.
avatar
رشدي مصطفى الصاري
أرمنازي للعظم
أرمنازي للعظم

عدد المساهمات : 192
نقاط : 889
السٌّمعَة : 25
تاريخ التسجيل : 01/12/2010
العمر : 52
الموقع : الرياض

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: بوابة النضوج

مُساهمة من طرف Admin في الجمعة ديسمبر 23, 2011 11:04 pm

أخي العزيز الدكتور رشدي ....
والله إنها من أروع الخواطر التي قرأت ...
تشد القارىء فيستلذ بالقراءة ...

لقد تهت معك في ثنايا حوار رائع وصولاً إلى نهاية سراب ...
ولكني وحسب فهمي لما كتبت أقول :
كل شيء مكتوب ومقدر....ولكن هذا لا يعني ان لا يجتهد الإنسان للوصول إلى اهدافه ...

لك ودي وتقديري ...

_________________
avatar
Admin
Admin
Admin

عدد المساهمات : 3977
نقاط : 6318
السٌّمعَة : 106
تاريخ التسجيل : 16/10/2008
الموقع : الإمارات العربية - الفجيرة

http://www.armanazi.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: بوابة النضوج

مُساهمة من طرف ارمناز معشوقة القمر في السبت ديسمبر 24, 2011 6:41 pm

كلما اعدت قراءتها... أضاعتني
فاكتفيت بقراءة مابين السطور
كتبت...فأسهبت... فأبدعت

لك فائق تحياتي
avatar
ارمناز معشوقة القمر
أرمنازي مميز
أرمنازي مميز

عدد المساهمات : 1370
نقاط : 1824
السٌّمعَة : 47
تاريخ التسجيل : 25/06/2011
العمر : 39
الموقع : الإمارات العربية * دبي *

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: بوابة النضوج

مُساهمة من طرف bassam1972 في الإثنين ديسمبر 26, 2011 7:49 am

جميل جدا ما كتبت يا دكتور
والاجمل الصياغة الادبية الرائعة التي غلفت تلك الافكار الوجدانية التي ما زالت تطرق (بازعاج) فكر كل واحد منا
لمست في بحثك عن اللحن الاستماع الى صوت كل الة موسيقية منفردة واني لارى انما يكمن كمال اوجمال سيمفونية الحياة بترابط وتناغم اصوات جميع الاتها
بارك الله فيك وفي قلمك

_________________

.:: منذ تاريخ تأسيس المنتدى 17/10/2008 عدد زوار مواضيعي هو ::.

avatar
bassam1972
** نائب الإدارة **

عدد المساهمات : 1813
نقاط : 4078
السٌّمعَة : 81
تاريخ التسجيل : 17/10/2008
العمر : 46

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: بوابة النضوج

مُساهمة من طرف رشدي مصطفى الصاري في الأربعاء ديسمبر 28, 2011 12:53 pm

Admin كتب:أخي العزيز الدكتور رشدي ....
والله إنها من أروع الخواطر التي قرأت ...
تشد القارىء فيستلذ بالقراءة ...

لقد تهت معك في ثنايا حوار رائع وصولاً إلى نهاية سراب ...
ولكني وحسب فهمي لما كتبت أقول :
كل شيء مكتوب ومقدر....ولكن هذا لا يعني ان لا يجتهد الإنسان للوصول إلى اهدافه ...

لك ودي وتقديري ...


أخي العزيز عبد الرحيم
هناك تساؤلات تطرح نفسها ؟؟
ألا يحق لنا النضوج!!
أليس من الواجب أن نغير بعضاَ من مفاهيمنا ؟
ونرى السماء بعيون لاغشاوة فيها!
ونتنفس الهواء النقي...

مودتي
avatar
رشدي مصطفى الصاري
أرمنازي للعظم
أرمنازي للعظم

عدد المساهمات : 192
نقاط : 889
السٌّمعَة : 25
تاريخ التسجيل : 01/12/2010
العمر : 52
الموقع : الرياض

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: بوابة النضوج

مُساهمة من طرف Admin في الأربعاء ديسمبر 28, 2011 6:18 pm

أخي العزيز عبد الرحيم
هناك تساؤلات تطرح نفسها ؟؟
ألا يحق لنا النضوج!!
أليس من الواجب أن نغير بعضاَ من مفاهيمنا ؟
ونرى السماء بعيون لاغشاوة فيها!
ونتنفس الهواء النقي...

مودتي

أخي وعزيزي ...
لا خلاف فيما طرحت ولا شك فيه ...
ولاننسى قوله تعالى .. : " إن الله لايغير مابقوم حتى يغيروا مابأنفسهم "
كذا قوله تعالى .."‏ذلك بأن الله لم يك مغيرًا نعمة أنعمها على قوم حتى يغيروا ما بأنفسهم‏ "

واسأل الله أن يوفقنا وإياكم على الخير ....

_________________
avatar
Admin
Admin
Admin

عدد المساهمات : 3977
نقاط : 6318
السٌّمعَة : 106
تاريخ التسجيل : 16/10/2008
الموقع : الإمارات العربية - الفجيرة

http://www.armanazi.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: بوابة النضوج

مُساهمة من طرف رشدي مصطفى الصاري في الخميس ديسمبر 29, 2011 11:32 pm

كلما اعدت قراءتها... أضاعتني
فاكتفيت بقراءة مابين السطور
كتبت...فأسهبت... فأبدعت

لك فائق تحياتي
..........................

وهل تظن أرمناز معشوقة القمر أني وجدت طريقَاَ... أسلكه لعدم الضياع
سوى تقوى الله...
ودام قلمك نيراَ في هذه الواحة
avatar
رشدي مصطفى الصاري
أرمنازي للعظم
أرمنازي للعظم

عدد المساهمات : 192
نقاط : 889
السٌّمعَة : 25
تاريخ التسجيل : 01/12/2010
العمر : 52
الموقع : الرياض

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: بوابة النضوج

مُساهمة من طرف أبو محمد أرمنازي في الجمعة ديسمبر 30, 2011 3:15 pm

الأخ العزيز: بدون مجاملة .........خاطرة من أجمل واعمق واشمل ما قرات ......قرأت لك منذ سنوات وادركت اليوم أن الإنسان يصل إلى قمة الحكمة بعد الأربعين..........فأفكار هذه الخاطرة موجودة في كل واحد فينا كما اكد اخي وصديقي أبو عبد الله........وأعتقد أن هذا الصراع النفسي الذي نعيشه كشبان عرب ومسلمون على وجه الخصوص له أسباب عديدة منها أننا نعيش في مجتمع متخلف منذ عشرات وعشرات السنين ونمارس يوميا وكشباب مثقف شيئا من هذا التخلف عن علم وعن غير علم.وعظمة الإسلام الفكرية والتطبيقية والإيمانية لم نأخذ منها في الغالب شيء يفيدنا بل على العكس تماما .
لك خالص دعائي بمزيد من التوفيق

أبو محمد أرمنازي
أرمنازي بالقلب
أرمنازي بالقلب

عدد المساهمات : 28
نقاط : 30
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 13/10/2011

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: بوابة النضوج

مُساهمة من طرف ابن النجار في الإثنين يناير 02, 2012 10:39 am

أخي أبو محمد الأرمنازي، شكر الله لك رقي طروحاتك وتعقيباتك الغنية العميقة الجميلة المبنى الرائعة المعنى ولكنك ألمتني بقولك:
"وعظمة الإسلام الفكرية والتطبيقية والإيمانية لم نأخذ منها في الغالب شيء يفيدنا"

واشتد ألمي بما أكملت به مُشاركتك "بل على العكس تماما"

يا أخي أفضل الابتعاد عن جلد الذات والاقتراب من الإصلاح في جُل ما أطرح ونطرح جميعاً في هذه الواحة الغناء، وأفضل أن نتمتع بعين النحلة لنرى الجميل وندعو إليه وندعو له لأن ما يُحيط بنا من إخفاقات وسلبيات يحتاج جيشاً من المتفائلين ليقفوا بوجهه
صدقني أنني أرى في تجارب بعض إخوتنا وأنا أعرفهم عن قرب نجاحاً تطبيقياً - لا أنعته البتة بالكمال- ولكنه تطبيق يستقي أفكاره والكثير من أفعاله من عظمة الدين الحنيف - وأشدد هنا على الإخوة في الاغتراب فهم أكثر سعة في الوقت بسبب محدودية الحياة الاجتماعية في الاغتراب - وأكثر سعة في المال -وهنا أقصد أكثر اكتفاء إن قنعوا وشاؤوا أن يعيشوا- أما من كان وما زال همه أن يموت فيُحكى عما جمع وأبقى ويُحاسب عليه ليتمتع به غيره فهذا خارج إطار حديثي.

نعم نحن مقصرون ولسنا في المُستوى المطلوب ولكن "ثلة من الأولين وقليل من الآخرين" صفة أطلقها رب العزة على المقربين ولي في هذا قراءة أرجو الله أن يُسددني للتحقق منها - الثلة كانت من السابقين وهي نسبة منهم وهم في حينها قليل أما القليل منا رغم غثاء كثرتنا فهي نسبة من هذا الكثير وأسأل الله أن تكون أعداداً كبيرة تفوق الثلة من الأولين.

وهنا دعوة لي أولاً ولجميع من يقرأ ثانياً وأنت على رأسهم يا أبا مُحمد الأرمنازي - اعملوا وتفاءلوا عسى الله أن يُبدل ما فينا بتبديل ما في نفوسنا من غير التفاؤل.

دُمت رائعاً أبا محمد الأرمنازي ودمتم رائعين أهل منتدانا الكرام

_________________
أخوكم ابن النجار
رَبِّ اجْعَلْنِي مُقِيمَ الصَّلاَةِ وَمِن ذُرِّيَّتِي رَبَّنَا وَتَقَبَّلْ دُعَاء
اللَّهُمَّ إِنِّى أَعُوذُ بِكَ مِنْ زَوَالِ نِعْمَتِكَ وَتَحَوُّلِ عَافِيَتِكَ وَفُجَاءَةِ نِقْمَتِكَ وَجَمِيعِ سَخَطِكَ

لعمرُكَ ماضاقت بلادٌ بأهلها ولكنَّ أحلام الرجال تضيقُ
كلما ازددت علماً، ازدادت مساحة معرفتي بجهلي

إن أبطات غارة الأرحام وابتعدت فاقرب الشيء منا غارة الله

يا غارة الله جدي السير مسرعة في حل عقدتنا يا غارة الله

وللأوطـانِ في دمِ كلِّ حُـرٍّ يدٌ سلفتْ ودَينٌ مستـحقُّ
avatar
ابن النجار
مشرف عام
مشرف عام

عدد المساهمات : 1294
نقاط : 3681
السٌّمعَة : 53
تاريخ التسجيل : 15/12/2008
العمر : 43
الموقع : دبي، الإمارات العربية المتحدة

http://www.hipa.ae

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: بوابة النضوج

مُساهمة من طرف أبو محمد أرمنازي في الإثنين يناير 02, 2012 12:42 pm

بدايةً جزاء الله خيراً الدكتور رشدي الذي كان سببا في إثارة هذا النقاش........ثم إني لا اخفيك أخي ابن النجار انه خطر على بالي فكرة جلد الذات ولكني ربما اكون اقرب إلى النقد البناء .......وأنا لم اقصد أننا بعيدون عن ديننا العظيم كأفراد والكل يبدي تفاؤله من الصحوة الإسلامية ولكن كمجتمعات إسلامية ما نزال بعيدين عن تطبيق الفكر الإسلامي السليم ابتداء من الأسرة والمدرسة والحي وووووو.
ومعظمنا يحمل ثقافة إسلامية جيدة ولكن التطبيق العملي لا يرقى إلى مستوى هذه المعرفة ولو بالحد الأدنى.
إن الحرقة التي تعتصر قلوبنا هي بسبب يقيننا أنه لو طبقنا الإسلام كما أراد الله عز وجل لأصبحت المجتمعات الإسلامية من أقوى وأرقى واسعد المجتمعات على وجه الأرض....بينما هي الآن وهذا ليس جلدا للذات على العكس تماماً.
لك وللجميع كل المحبة

أبو محمد أرمنازي
أرمنازي بالقلب
أرمنازي بالقلب

عدد المساهمات : 28
نقاط : 30
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 13/10/2011

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: بوابة النضوج

مُساهمة من طرف ابن النجار في الإثنين يناير 02, 2012 3:00 pm

شكر الله لك أخي أبو محمد الأرمنازي على سرعة ردك ولكن .....

اسمح لي من جديد أن أختلف معك بالرأي والخلاف لا يُفسد للود قضية، ما كانت شعوب البلاد العربية لتنتفض لو كانت هي شعوب الستينيات أو السبعينيات أو الثمانينيات أو التسعينيات إنهم الجيل الذي فهم حقوقه فأبى أن يبقى أسير ماضي أبائه الذين عاشوا القمع والتزموا الصمت خنوعاص على جميع المسارات حتى مسارات الصحوة الدينية فقد بات الواحد منهم بات يقبل إرسال ابنته إلى المدرسة ويلتزم بشروط اللباس المفروضة من اتحاد .... ويمكن أن يُرسل ابنته إلى معهد بعينه وتلتزم البنت مغلوبة على أمرها بلباس ذاك المعهد ووالله إني لأعلم عن حالات في زماننا هذا استنكفت ودرست عن بعد وتقدمت لاختبارات الثانوية العامة وهي بين أطباء بل أقصد طبيبات بلدنا الحبيب

إذا المشكلة أن ما كنا عليه كان في غاية السوء وما نحن عليه اليوم هو تقدّم جدير بالاحترام - اعذرني أنا لم أرى في أخواتي ولا بنات أعمامي وأخوالي ميني جوب ولكنني رأيتها في صور من سبقونا في الستينيات وما تلاها

لم نعتد في وقتنا الحاضر أن ننكر على الأبناء حفظ اللغات مع إهمالهم للقرآن - إننا وبفضل الله نجد توجها مُتوازنا نحو الاثنين وهذا إنجاز

مشكلتنا يا أخي وأنا معك في هذا أننا نتعجل النتائج ولو قسنا التحسن كما أقوله لك وهو لم يتخط الجيلين لوجدت في الأمر اختلافاً كبيراً ولحاز وضعنا الراهن على إعجابك رغم ما فيه من شوائب ومنغصات تثنقص كماله

ورحم الله عمر بن عبد العزيز الذي بكى وهو يغادر المدينة المنورة بعد أن عزله ابن عمه وقال لمولاه:" يا مزاحم نخشى أن نكون ممن نفت المدينة". يعني أن المدينة تنفي خبثها كما ينفي الكير خبث الحديد وينصع طيبها"

ما نراه اليوم هو مرحلة من مراحل نفي الخبث لينصع الدين وتظهر حقيقته للناس حتى ما نعيشه اليوم هو ما دعاه القرآن تمحيصاً هو نفي للخبث

اللهم لا تجعلنا من خبث الأمة واجعلنا وذريتنا من خيارها يا أرحم الراحمين

_________________
أخوكم ابن النجار
رَبِّ اجْعَلْنِي مُقِيمَ الصَّلاَةِ وَمِن ذُرِّيَّتِي رَبَّنَا وَتَقَبَّلْ دُعَاء
اللَّهُمَّ إِنِّى أَعُوذُ بِكَ مِنْ زَوَالِ نِعْمَتِكَ وَتَحَوُّلِ عَافِيَتِكَ وَفُجَاءَةِ نِقْمَتِكَ وَجَمِيعِ سَخَطِكَ

لعمرُكَ ماضاقت بلادٌ بأهلها ولكنَّ أحلام الرجال تضيقُ
كلما ازددت علماً، ازدادت مساحة معرفتي بجهلي

إن أبطات غارة الأرحام وابتعدت فاقرب الشيء منا غارة الله

يا غارة الله جدي السير مسرعة في حل عقدتنا يا غارة الله

وللأوطـانِ في دمِ كلِّ حُـرٍّ يدٌ سلفتْ ودَينٌ مستـحقُّ
avatar
ابن النجار
مشرف عام
مشرف عام

عدد المساهمات : 1294
نقاط : 3681
السٌّمعَة : 53
تاريخ التسجيل : 15/12/2008
العمر : 43
الموقع : دبي، الإمارات العربية المتحدة

http://www.hipa.ae

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: بوابة النضوج

مُساهمة من طرف رشدي مصطفى الصاري في الإثنين يناير 02, 2012 9:52 pm

جميل جدا ما كتبت يا دكتور
والاجمل الصياغة الادبية الرائعة التي غلفت تلك الافكار الوجدانية التي ما زالت تطرق (بازعاج) فكر كل واحد منا
لمست في بحثك عن اللحن الاستماع الى صوت كل الة موسيقية منفردة واني لارى انما يكمن كمال اوجمال سيمفونية الحياة بترابط وتناغم اصوات جميع الاتها
بارك الله فيك وفي قلمك
..........................................................

أخي الغالي المهندس بسام
عام مضى ...وعام أقبل والحلم بات على شفاه الحقيقة
كل عام ووطننا الجريح بألف خير
ودي لكلماتك المتناغمة روحاً وعقلاً
avatar
رشدي مصطفى الصاري
أرمنازي للعظم
أرمنازي للعظم

عدد المساهمات : 192
نقاط : 889
السٌّمعَة : 25
تاريخ التسجيل : 01/12/2010
العمر : 52
الموقع : الرياض

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: بوابة النضوج

مُساهمة من طرف رشدي مصطفى الصاري في الإثنين يناير 02, 2012 10:51 pm

أبو محمد أرمنازي كتب:الأخ العزيز: بدون مجاملة .........خاطرة من أجمل واعمق واشمل ما قرات ......قرأت لك منذ سنوات وادركت اليوم أن الإنسان يصل إلى قمة الحكمة بعد الأربعين..........فأفكار هذه الخاطرة موجودة في كل واحد فينا كما اكد اخي وصديقي أبو عبد الله........وأعتقد أن هذا الصراع النفسي الذي نعيشه كشبان عرب ومسلمون على وجه الخصوص له أسباب عديدة منها أننا نعيش في مجتمع متخلف منذ عشرات وعشرات السنين ونمارس يوميا وكشباب مثقف شيئا من هذا التخلف عن علم وعن غير علم.وعظمة الإسلام الفكرية والتطبيقية والإيمانية لم نأخذ منها في الغالب شيء يفيدنا بل على العكس تماما .
لك خالص دعائي بمزيد من التوفيق


أخي الغالي أبو محمد الأرمنازي
بداية:أشكر لك هذه العبارات الشفافة؛والتي هي مرآة لنضوج فكري توج بصدق البوح، ولعمري إن في هذا قمة الرجولة
سيدي الفاضل
من منا لم يرتشف من كؤوس أترعت لنا في ريعان الشباب وعنفوان المراهقة ...مِلؤها الزيف وقلب الحقائق،والتغييب المقصود والممنهج
لقيمنا الإسلامية ورسخوها في عقولنا خلسة لأشياء بدأنا ننضج إليها
تراكمات كثيرة التي حصدناها تخلفاً وتشرذماً وقيم اللاقيم
وأعود إلى مداخلة أخي الغالي محمد وأقول التجارب والخلق الرائعة التي توجتموها وصحبكم الكرام هي ماتبقى لهذه الأمة من فضيلة ...
وإلا...
ودمتم
avatar
رشدي مصطفى الصاري
أرمنازي للعظم
أرمنازي للعظم

عدد المساهمات : 192
نقاط : 889
السٌّمعَة : 25
تاريخ التسجيل : 01/12/2010
العمر : 52
الموقع : الرياض

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: بوابة النضوج

مُساهمة من طرف Rasha19 في الثلاثاء يناير 03, 2012 3:10 am

رائعه جدا ومن اروع الخواطر التي قرأت ..تحياتي
avatar
Rasha19
أرمنازي مبتدئ
أرمنازي مبتدئ

عدد المساهمات : 7
نقاط : 11
السٌّمعَة : 2
تاريخ التسجيل : 29/12/2011
العمر : 27

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: بوابة النضوج

مُساهمة من طرف رشدي مصطفى الصاري في الجمعة يناير 13, 2012 8:05 pm

Rasha19 كتب:رائعه جدا ومن اروع الخواطر التي قرأت ..تحياتي


أشكر لك هذا المرور العطر والكلمات المعبرة
ودي وامتناني
avatar
رشدي مصطفى الصاري
أرمنازي للعظم
أرمنازي للعظم

عدد المساهمات : 192
نقاط : 889
السٌّمعَة : 25
تاريخ التسجيل : 01/12/2010
العمر : 52
الموقع : الرياض

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: بوابة النضوج

مُساهمة من طرف رشدي مصطفى الصاري في الخميس يناير 26, 2012 3:56 pm

من قبل الأديبة ثريا الدوسري

بسم الله الرحمن الرحيم,
وبه نستعين,ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم,
والحمد لله رب العالمين ,وصلى الله وسلم على محمد معلم الناس الخير, وهادي البشرية إلى صراط الله المستقيم
و بعد فهذه تجربة إنسانية واقعية عميقة سُطرت لنا بأسلوب آسر حليته الصدق .تبدأ بوقفة عند نقطة تحول يلمع خلالها إدراك و وعي لحقيقة في غاية الأهمية....لحظة يقظة و انتباهة وفهم لحقيقة الحياة الفانية وضرورة التزود للباقية.
عند ذلك المنعطف تبدأ الرحلة و ببراعة نادرة يصورها لنا الكاتب تصويرًا دقيقًا ؛فهو يستخدم ضميرالمتكلم, الأمر الذي يجعل القاريء يشاركه التجربة لحظة بلحظة , و بكل ما حملت دقائقها و ثوانيها من احباطات و نصب وتعب حتى أن القاريء ليلهث و هو ينتقل مع الكاتب من مكان لمكان و من زاوية لأخرى وهو يردد..."كيف النضوج ؟وما السبيل إليه؟"
إحساس بمرارة اليتم و حزن عميق يسري في النفس وأنت ترى القاص و قد بات وحيدا عندما فقد الذي منحه الثقة فكان يفضي إليه بمكنونات نفسه,فليس ثمة من روح لبيبة أريبة تسبر أغوار نفسه وتزيح عنها ما تنوء به من أثقال بحنان وحب صادق ."فبت وحيدًا هائمًا وسط رياح تعصف من كل صوب" عبارة ترن في ذهن القاريء ....تحيط به من كل اتجاه .....توقفه قليلًا ليتأمل بلاغة الصدق ثم يعود و يصحب القاص وهو يودع الذي كان يحتمي (برؤيته و خبرته)و يواجه الحياة بعزيمة و شجاعة و إصرار.
فهنا يجري الكاتب بحثًا عن(النضوج) فيبدأ ينشد ضالته في السياسة ولكن سرعان ما يهجرها لأنه رأى فيها قصور الإنسان يتجلى بكل ما فيه من زيف..... فيتجه إلى الفن و لكنه لا يقف عنده بقدر ما وقف عند السياسة ربما لأنه جُبل على حب الصدق والحقيقة فهو قد تربى و نشأ على حب العلم ومهنته كطبيب نزيه تجعله لا يقبل إلا الحقيقة و الواقعية والذي في الفن إنما هوكذب و خداع واستخفاف بالعقل و الذوق الرفيع و ذلك الذي تمجه الفطر السليمة فالكاتب يقول إنه قد (اختار حيزًا ضئيلًا من ذاتي) فهو يحترم ذاته ولا يحب ما يهز ذلك الاحترام .فيعرض عن الفن و يتجه إلى المال وهنا يبرز الضمير الحي و يسري صوته الهاديء وحكمه القوي في نفس الكاتب فيحمله على أن يعيد النظر في ذلك "البريق" كرة بعد كرة حتى اقتنع بضرورة الحفاظ على المباديء,فالكمال لا يكمن هنا ...إذن أين يكمن؟أين يوجد؟...... ثم ينتقل الكاتب إلى البحث عن كنزه في الناس وصحبتهم فيتجلى حب الكاتب للصدق و مقدرته الفذة على فهم جلسائه وما يتمتعون به من سمات شخصية فتراه حذرًا بذكاء وهو يبحث عمن يستحق الثقة فهو يحلل تصرفاتهم ونفسياتهم فتراه يتركهم حفاظًا على مبادئه و مثله .و هنا يقف يبحث في جعبته عن سبيل يبلغه بغيته و يسأل نفسه متحيرًا بأسلوب يحدث ألمًا ليس في نفسه فقط بل في نفس القاريء أيضًا .....(أتراني أم تراني كنت أبحث عن عقل مفكر.....أم صدر واسع رحب ما عدت أدري؟)للاستفهام هنا وقع قوي يجعل القاريء يقف حذرًا مع الكاتب ....إلى أن جاءت لحظة الهداية إلى الطريق الصحيح إلى المكان الذي من دخله وجد السكينة و الاطمئنان و راحة البال ؛فالإيمان بالله وتحقيق ما خلقت من أجله النفس البشرية يورثها قدرة على التوافق النفسي .فكأنك ترى مع الكاتب النور حين بزغ و تحس بزوال الهم والغم و باليقين يسري برده في النفس . فالنضوج إذن هو أن تحقق ما خلقت لأجله وهذا هو عين" الحكمة. "
ذلك هو كنز الكاتب الذي يحبه و يخاف عليه من الضياع فهو يقول : (و في لحظة صحوت من تخبطي وسط هاجس يدفعني إلى الشعور أو القول أن هناك من يحاول إنقاص نضوجي و يذوب إبداعي و يفقدني هويتي.)أظن أن ذلك الهاجس هو سبب قلقه الذي يسميه هو (تخبطي) و هنا ترى قوة وعيه و يقظته فهو على وعي بقدسية كنزه , وبالذي يحاول إضعافه فيجعله يفقد كنزه و يعود للتيه ,وبحاجته لمعين يشد أزره .فأظن أن هذا الوعي هو الذي حرك ما بداخل نفس الكاتب من تجارب و أحاسيس رافقتها كانت قد تكرست مع الزمن فتغلغلت في أعماق نفسه و استقرت هناك حينًا فاستثيرت في لحظة فجعلته يسطر لنا هذه التجربة الفريدة .
و هنا ننتبه إلى أهمية أن نسأل الله الثبات فالثبات أمره عظيم فالله سبحانه و تعالى يقول :" ولولا أن ثبتناك لقد كدت تركن إليهم شيئًا قليلًا." و أن نتذكر و صية المصطفى صلى الله عليه و سلم:"احفظ الله, يحفظك. احفظ الله ,تجده تجاهك . و إذا سألت ,فاسأل الله .و إذا استعنت ,فاستعن بالله."و علينا أن نسال الله دائمًا أن يرينا الحق حقًا ويرزقنا اتباعه وأن يرينا الباطل باطلًا ويرزقنا اجتنابه .
 أيها الطبيب الأديب لقد وهبك الله أسلوبًا بليغًا يجعل القاريء حينما ينتهي من قراءة النص يقف و عبارات رائعة يتردد صداها في ذاكرته و يحس بأنه قد أبحر في معان راقية سامية وتعلم دروسًا قيمة .فحقًا "إن من البيان لسحرًا."
تم بحمد الله.
ثريا


avatar
رشدي مصطفى الصاري
أرمنازي للعظم
أرمنازي للعظم

عدد المساهمات : 192
نقاط : 889
السٌّمعَة : 25
تاريخ التسجيل : 01/12/2010
العمر : 52
الموقع : الرياض

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى