هواجس الروح مابين الشروق والغروب (الشاعر الكبير عبد القادر الأسود)

اذهب الى الأسفل

هواجس الروح مابين الشروق والغروب (الشاعر الكبير عبد القادر الأسود)

مُساهمة من طرف رشدي مصطفى الصاري في الجمعة أبريل 27, 2012 9:37 pm

أيها الملتاع جوى بحسنها الذي خَلب لُبك ، وأخذ بمجامعك ،مازلت تقترب منها وتحتضنها لأمرٍ سَرَى بين خافقيك ، سريان قطراتِ الندى الهادئة ، فتنساب الحروف من ثغرك النقي؛ تنسجُ الكلمات لترطّب يبس أيامنا التي جفت وتشققت ..
استنام حِسُّك لها .. فَحَويتها .. ورَقْرَقْتَ خمر الوصل في قدح العمر
ألم تكُ تعلم ياسيدي..؟ أنَّ هذه النهلة الصافية من عشقك هي الحبيبة أرمناز..؟!
الشاعر الأريب عبد القادر الأسود
مذ عرفت هذه القامة الأدبية تساءلت في خلدي..؟
كيف للمرء أن يجمع مابين الثقافة والشعر ويجعل منهما نافذة يطل من خلالها على الفن..؟! بل ويزكي روحه التقية بنفحات سماوية..
لكن عندما تغوص في أغوار تلك الذائقة الشعرية وتجول وتصول في عوالمها
ستوقن أنك في ساحة الشاعر عبد القادر الأسود.
avatar
رشدي مصطفى الصاري
أرمنازي للعظم
أرمنازي للعظم

عدد المساهمات : 192
نقاط : 889
السٌّمعَة : 25
تاريخ التسجيل : 01/12/2010
العمر : 52
الموقع : الرياض

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: هواجس الروح مابين الشروق والغروب (الشاعر الكبير عبد القادر الأسود)

مُساهمة من طرف ابن النجار في السبت أبريل 28, 2012 11:56 am

وقف الكلام دكتور رشدي عند عاطر كلماتك وبلاغتها وكفى

_________________
أخوكم ابن النجار
رَبِّ اجْعَلْنِي مُقِيمَ الصَّلاَةِ وَمِن ذُرِّيَّتِي رَبَّنَا وَتَقَبَّلْ دُعَاء
اللَّهُمَّ إِنِّى أَعُوذُ بِكَ مِنْ زَوَالِ نِعْمَتِكَ وَتَحَوُّلِ عَافِيَتِكَ وَفُجَاءَةِ نِقْمَتِكَ وَجَمِيعِ سَخَطِكَ

لعمرُكَ ماضاقت بلادٌ بأهلها ولكنَّ أحلام الرجال تضيقُ
كلما ازددت علماً، ازدادت مساحة معرفتي بجهلي

إن أبطات غارة الأرحام وابتعدت فاقرب الشيء منا غارة الله

يا غارة الله جدي السير مسرعة في حل عقدتنا يا غارة الله

وللأوطـانِ في دمِ كلِّ حُـرٍّ يدٌ سلفتْ ودَينٌ مستـحقُّ
avatar
ابن النجار
مشرف عام
مشرف عام

عدد المساهمات : 1294
نقاط : 3681
السٌّمعَة : 53
تاريخ التسجيل : 15/12/2008
العمر : 44
الموقع : دبي، الإمارات العربية المتحدة

http://www.hipa.ae

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: هواجس الروح مابين الشروق والغروب (الشاعر الكبير عبد القادر الأسود)

مُساهمة من طرف عبد القادر الأسود في الأحد أبريل 29, 2012 5:31 pm

هو دأبكم فالولد سر أبيه ومن شابه أباه ما ظلم ، على النبل والفروسية والطيب جبل رحمه الله وكذلك أنت ، وأن يحب المرأ العالم فهو دليل إيمانه بخالقه وحبه له ، مشفوعاً بصفاء طوية ونقاء سريرة وطيب قلب ، وعندها سيكون المرء أجود ما يكون على بلده وأقربائه ومن حوله ، وقد قال عليه الصلاة والسلام خيركم خيركم لأهله وأنا خيركم لأهلي ، فأحمد الله أن كنت من هذا البلد الطيب الذي كان والدكم الفاضل أحد أجواده فحملتم إرثه ، وقد كنتما في مقدمة من كان في ضميري حين قلت :
فالصبر سيفهم والجود شيمتهم ... والصفح معدنهم والبأس في الخطر
أمَّ الجباه العوالي السمر يا بلدي ........................
شكراً لك أديبنا الأصيل أبا مصطفى رحم الله والديك وأحسن إليك وأفاض نعمه ظاهرة وباطنة عليك
avatar
عبد القادر الأسود
أرمنازي - عضو شرف
أرمنازي - عضو شرف

عدد المساهمات : 810
نقاط : 2405
السٌّمعَة : 15
تاريخ التسجيل : 08/06/2010
العمر : 70
الموقع : http://abdalkaderaswad.spaces.live.com

http://abdalkaderaswad.wordpress.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى