كيف السبيل إلى الخلاص

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

كيف السبيل إلى الخلاص

مُساهمة من طرف رشدي مصطفى الصاري في الأربعاء يناير 23, 2013 1:19 pm

الإيمان بالله ومقولة إرادة الشعب لن تقهر...و سجل التاريخ متخم بالأمثلة
ولكن السؤال المهم كيف السبيل إلى الخلاص..؟
بإجابة بسيطة ودون تكلف الحل موجود في صحوة الضمير والمصالحة مع الذات..؟!
صحوة الضمير تلك التي تردع المتاجرين في خبز الجياع ...والمقامرين في وقود الأطفال والأبرياء
نعم لحكمة أرادها الله عز وجل امتحنت سوريا...
ولكن ماذا نحن فاعلون حتى نساعد في إنهاء هذه الأزمة..؟
الصبر ...ثم الصبر والتعاون والتكاتف وجوهرهما نقاء الضمير والارتقاء والإحساس بمستوى الخطر الذي يحيق بسوريا.
أليس من المنصف في هذه المرحلة الحرجة أن نتسامى عن الصغائر ونتسابق للفضائل وعمل الخير..؟
فمعادن الناس يلمع بريقها في الشدائد...
والرجولة كل الرجولة ... والبطولة كل البطولة أن يسجل كل على طريقته عملاً مشرفاً يذكر له في هذه الثورة المجيدة.


avatar
رشدي مصطفى الصاري
أرمنازي للعظم
أرمنازي للعظم

عدد المساهمات : 192
نقاط : 889
السٌّمعَة : 25
تاريخ التسجيل : 01/12/2010
العمر : 51
الموقع : الرياض

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: كيف السبيل إلى الخلاص

مُساهمة من طرف bassam1972 في الأربعاء يناير 23, 2013 2:30 pm

رشدي مصطفى الصاري كتب:
والرجولة كل الرجولة ... والبطولة كل البطولة أن يسجل كل على طريقته عملاً مشرفاً يذكر له في هذه الثورة المجيدة.
اخي الدكتور رشدي
اولا احب ان اشكر لك وطنيتك وغيرتك و أخلاقك العالية ...... وليس فيما ذكرت من صفات بغريب عنك أو عن اسرتك ....
منذ بداية ( الانتفاضة الشعبية ) في سورية كان لي انتقاد هام جدا - انتقدني عليه الكثير من الاخوة - الا وهو دور الطبقة المثقفة في ادارة الصراع مع اجرام النظام وضرورة تفعيل تحركاتها ونشاطاتها بشكل مدروس .... سيما اني لاحظت منذ بداية الاحداث ان النظام قد ركز على تهميش دور هذه الفئة من الشعب وتحييدها بكل الطرق التي اتيحت له عن تصدرالمعركة .....
وقد لا يخفى على احد النتائج السلبية التي حدثت في منطقتنا والفوضى العارمة نتيجة غياب هذه الطبقة من بداية الاحداث ولغاية منتصف العام الماضي .... فالثورة يجب أن تترافق مع الفكر والا تحولت الى فوضى ..... وهذا ما عمل عليه النظام كما اسلفت ....

جهدت في بداية الاحداث الى العمل بشكل فردي ( وعلى طريقتي ) وبكامل طاقاتي وبطلب المساعدة ممن اتوسم فيهم الخير .... ولكني اكتشفت بأني لم استطع ( أن أبني اكثر من بلوكة واحدة من الجدار المنهار ) وكذلك بقية الاخوة ..... فالشق كان وللاسف اكبر بكثير جدا من الرقع التي كنا نقدمها ......

ملخص ما اريد أن أقوله .....

يد واحدة - مهما كبرت- لا تصفق

ما جعلني اتفاءل ... في الفترة الاخيرة ... هو قيام بعض مثقفي البلد على تنظيم الجهود الشخصية الفردية لتتضافر وتصب كلها في بوتقة واحدة تشبه الادارة المحلية .....
واستطاعت خلال فترة وجيزة أن تغلق الكثير من الاحتياجات الضرورية - رغم قلة امكاناتها - التي لم نستطع ان نحركها رغم حجم امداداتنا
أنا هنا ادعو الى توحيد جهودنا في مختلف المجالات وكل حسب اقصى استطاعته وخاصة المادية وليكن شعارنا قول الله تعالى :
( ويؤثرون على انفسهم ولو كان بهم خصاصة )
وقوله تعالى :
( وتعاونوا على البر والتقوى )


فكرة خطة

لو احصينا مغتربي ارمناز في كل من السعودية والامارات لتجاوزوا المائة .....
فماذا لو انشأنا صندوقا ( ماليا ) مدعوم من قبلنا نفرض فيه على انفسنا - إتاوة - كل على قدرته نحدد غايته ونتكفل بها وتنفذ لنا من قبل هؤلاء الشباب الذين أشرت اليهم .....
فعلى سبيل المثال لو كان متوسط الدعم الشهري لهؤلاء المغتربين 500 ريال وبمشاركة 50 شخص فقط لفاق المبلغ الشهري 600 الف ليرة سورية وهو كافي في الوقت الحالي على سبيل المثال لتشغيل مولدات ضخ المياه لكافة منازل ارمناز

_________________

.:: منذ تاريخ تأسيس المنتدى 17/10/2008 عدد زوار مواضيعي هو ::.

avatar
bassam1972
** نائب الإدارة **

عدد المساهمات : 1813
نقاط : 4078
السٌّمعَة : 81
تاريخ التسجيل : 17/10/2008
العمر : 45

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: كيف السبيل إلى الخلاص

مُساهمة من طرف رشدي مصطفى الصاري في الأربعاء يناير 23, 2013 10:12 pm

فكرة خطة

لو احصينا مغتربي ارمناز في كل من السعودية والامارات لتجاوزوا المائة .....
فماذا لو انشأنا صندوقا ( ماليا ) مدعوم من قبلنا نفرض فيه على انفسنا - إتاوة - كل على قدرته نحدد غايته ونتكفل بها وتنفذ لنا من قبل هؤلاء الشباب الذين أشرت اليهم .....
فعلى سبيل المثال لو كان متوسط الدعم الشهري لهؤلاء المغتربين 500 ريال وبمشاركة 50 شخص فقط لفاق المبلغ الشهري 600 الف ليرة سورية وهو كافي في الوقت الحالي على سبيل المثال لتشغيل مولدات ضخ المياه لكافة منازل ارمناز
_______________________________________________________________
أخي الغالي المهندس بسام
بداية تحية رجولة وإعجاب أوجهها لشخصكم الكريم..
وفكرة رائعة تستحق التطبيق في كل البلدان والمناطق
ومنها الفائدة المرجوة لها والخير لبلدنا وأهلنا إن شاء الله
كلل الله جهودكم بالتوفيق ونحن معكم في كل خطوة
avatar
رشدي مصطفى الصاري
أرمنازي للعظم
أرمنازي للعظم

عدد المساهمات : 192
نقاط : 889
السٌّمعَة : 25
تاريخ التسجيل : 01/12/2010
العمر : 51
الموقع : الرياض

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى